بيان الحزب دفاعا عن حق التعبير والتظاهر السلمى والمطالبة بالأفراج عن اعضاء الحزب والمتظاهرين من شباب اليسار والحركات الاحتجاجية

حزب التجمع

الأمانة المركزية

 

لا .. لمصادرة الحق فى التعبير والتظاهر السلمى

 

فى الوقت الذى يتواصل فيه عدوان إسرائيل الوحشى على الشعب الفلسطينى فى قطاع غزة ويتزايد عدد الشهداء فى هذه المجزرة يوماً بعد يوم وتجاوزهم حتى صباح السبت 3 يناير 2009 (434) شهيدا و(2280) جريحا .. وفى الوقت الذى تشهد عواصم دول العالم كله من الولايات المتحدة غربا إلى أندونيسيا شرقا ، بما فى ذلك إسرائيل ذاتها والولايات المتحدة ، مظاهرات بعشرات ومئات الألوف ضد العدوان الإسرائيلى والحصار والتجويع والقتل البطئ .. أقدمت السلطة الحاكمة فى مصر على منع الشعب المصرى من التظاهر وفرض حصار أمنى مكثف فى ميدان التحرير وأمام جامعة الدول العربية وعلى مقر حزب التجمع الوطنى التقدمى الوحدوى والحزب العربى الديمقراطى الناصرى ونقابتى الصحفيين والمحامين إعتباراً من فجر الأربعاء 31 ديسمبر 2008 ، وعلى الجامع الأزهر وجامع الفتح وجوامع أخرى يوم الجمعة 2 يناير 2009 . وتعاملت الشرطة بعنف بالغ مع أى محاولة للتجمع أو الاحتجاج أو التظاهر ، وألقت القبض واختطفت العشرات والمئات ممن ينتمون إلى الأحزاب والقوى السياسية والحركات الاجتماعية من اليمين واليسار ، من حزب التجمع الوطنى التقدمى الوحدوى وحركة كفاية وشباب 6 أبريل ومركز هشام مبارك للقانون ومركز آفاق اشتراكية ، وكذلك عدد من الصحفيين من صحف البديل والدستور والكرامة والفجر والمال. وفرضت قوات الأمن ومباحث أمن الدولة حصاراً على مخارج المدن فى بعض المحافظات لمنع أعضاء الأحزاب والنشطاء السياسيين من التوجه للقاهرة للمشاركة فى الوقفة الاحتجاجية التى دعا إليها أحزاب التجمع والتحالف الاشتراكى فى الثانية عشر ظهر الأربعاء 31 ديسمبر 2009 أمام جامعة الدول العربية أثناء اجتماع وزراء الخارجية العرب لبحث العدوان الإسرائيلى على غزة ، خاصة فى محافظتى السويس والدقهلية .

لقد ضمت قائمة الشرف إختطاف و اعتقال كل من ..

  • طلعت فهمى أمين حزب التجمع بالجيزة وعضو الأمانة العامة .
  • عيداروس القصير الكاتب الماركسى المعروف .
  • حماده الكاشف – هدير المهدوى – أمينة عبد الرحمن( جريدة البديل ) وإيمان عوف ( المال ) ورضوان آدم ( الدستور ) وسيف جمال ( الكرامة ) ورشا عزب ( الفجر ) وليلى غريب .
  • السينمائيتان ألفت عثمان وليلى سليمان والفنان اللبنانى باسم فياض والفنان العالمى خالد حسام عبد الله .
  • عصام شعبان وحماده الكاشف من مركز آفاق اشتراكية
  • مالك مصطفى مدير موقع هشام مبارك وطارق العوضى المحامى وعمرو يوسف وأحمد محمود وخالد العوا وسالمة سعيد أبو طالب وسلمى شكر الله ومحمود جبر وخالد عبد الحميد ومؤمن وشقيقه أحمد محمد عبد الرحمن وحاتم الجوهرى ومجدى الكردى .. وعشرات آخرين
  • مئات من جماعة الإخوان المسلمين.

واستخدمت السلطات الحاكمة حالة الطوارئ المعلنة فى مصر منذ أكثر من 27 عاماً بصورة متصلة ( منذ 6 أكتوبر 1981) فى القبض على المواطنين وفرض الحصار على مقر حزب التجمع الوطنى التقدمى الوحدوى و “الاعتقال الجماعى ” للمتواجدين داخله من قيادات الحزب ونشطاء سياسيين لمدة تزيد عن ساعتين .

وتدين الأمانة المركزية لحزب التجمع هذه الممارسة القمعية للدولة البوليسية القائمة فى مصر ، ومصادرتها لحق المصريين فى التجمع والتظاهر السلمى ، وحرمانها الشعب المصرى من التعبير الحر عن رأيه ورفضه للعدوان الإسرائيلى على الشعب الفلسطينى ، والدخول المتكرر لطائراته إف 16 فى المجال الجوى المصرى أثناء قذفها المناطق الحدودية لقطاع غزة ، وإدانته لمشاركة السلطات المصرية فى حصار قطاع غزة وإغلاقها لمعبر رفح بحجج واهية لاتخفى خضوعها لواشنطون وتل أبيب .

وتدعو الأمانة المركزية أعضاء الحزب ولجانه فى المحافظات لمواصلة التحرك مع الأحزاب والقوى السياسية والحركات الاجتماعية الوطنية للضغط على الحكومة المصرية والحكومات العربية لاعتماد إستراتيجية جديدة للمواجهة والمقاومة ، وسحب مايسمى بمبادرة السلام العربية ، وقطع العلاقات الدبلوماسية بين كل من مصر والأردن وموريتانيا وإسرائيل ، وسحب سفراء هذه البلاد فى تل أبيب وطرد سفراء إسرائيل فى القاهرة وعمان ونواكشوط ، وإغلاق المكاتب التجارية ومكاتب الاتصال الإسرائيلية فى قطر والمغرب ودول أخرى ، ووقف الاتصالات غير المباشرة السورية الإسرائيلية ، ومطالبة الحكومة المصرية بوقف تصدير الغاز لإسرائيل ، وفتح معبر رفح بصورة دائمة ونهائية، وإنهاء الانقسام الفلسطينى .

 

الأمانة المركزية

 

3/1/2009

 

شارك موضوعى مع أصدقائك
  • gplus
  • pinterest

شارك برأيك وكن إيجابي