عرض موجز للبرنامج العام لحزب التجمع

ثانيًا: تنمية الإنسان المصري جسمًا وعقلاً وروحًا وبناء قاعدة وطنية للعلم والتكنولوجيا:

والعمود الفقرى للتنمية المستقلة هو الاعتماد على الذات ، أي الاعتماد على القدرات الذاتية للمجتمع المصرى. ولما كان البشر هم الثروة الأساسية لمصر. فإن الترجمة الصحيحة لمبدأ الاعتماد على الذات هو تنمية قدرات الإنسان المصرى والاعتماد عليه ، ومن هنا تصبح التنمية البشرية هى المدخل الطبيعى للتنمية الوطنية المستقلة.

والمقصود بتنمية البشر هو تحريرهم من كل ما يعترض تطوير معارفهم ومهاراتهم وقدارتهم. وتمكينهم من الارتقاء بها. ومن ثم تمكينهم من إطلاق طاقات الإبداع الكامنة فيهم.وكفالة حقهم في الاستمتاع بثمار هذا الإبداع .

ويرتبط بمفهوم تنمية البشر بناء قاعدة وطنية للبحث العلمى والتطوير التكنولوجى تكون مع تطوير الإدارة الركيزة الأساسية للارتفاع المتواصل فى إنتاجية الإنسان.

وتنمية البشر فى مصر تعنى تنمية الإنسان المصرى بدنيًا وعقليًا وروحيًا. وتوفير ما يتطلبه ذلك من متطلبات مادية وروحية وترتيبات تنظيمية وأطر مؤسسية. ويتحقق ذلك بصفة خاصة فى عدة مجالات من أهمها:

  • تطوير التعليم والبحث العلمى والتكنولوجى.
  • توفير الغذاء والنهوض بالصحة.
  • تطوير سياسات الإسكان .
  • حماية حقوق المرأة والأطفال والشباب.
  • مواصلة جهود تجديد الخطاب الديني ورفض التطرف والإرهاب . والعمل على تحقيق الوحدة الوطنية .
  • تطوير الثقافة والإعلام والارتقاء بالمعرفة والاحساس والذوق الفنى واشاعة العقلانية والاستنارة وروح الحوار والنقد الموضوعى.

 

ثالثًا: تنمية قوى الإنتاج المادى

وتحسين القدرة التنافسية للاقتصاد المصري :

إذا كانت تنمية القدرات البشرية هى المقدمة الطبيعية للتنمية الشاملة. فأنه لا قيمة لهذه القدرات مهما نمت إذ ظلت معطلة لا يتم الانتفاع بها. لذلك فأن أحد العناصر المهمة للتنمية الوطنية المستقلة هى تمكين البشر من توظيف قدراتهم ومعارفهم ومهاراتهم فى أعمال منتجة وهذا يستلزم التوسيع المستمى للطاقات الإنتاجية. بما يكفل توليد فرص عمل كافية لتشغيل كل قادر على العمل وراغب فيه. وينطوى التوسيع المستمر للطاقات الإنتاجية على سبعة أمور هي:

  • الخيارات التكنولوجية :

ضرورة بناء القاعدة الوطنية للعلم والتكنولوجيا. وانتزاع موقع لبلادنا على خريطة العلوم والمهارات التكنولوجية المتطورة. وأن يتم ذلك فى ضوء دراسة جادة لمواردنا المادية وقدراتنا العلمية. وأن نختار بعناية فروعًا محددة داخل المجالات الواعدة والأكثر اقترابًا من ظروفنا ومشكلاتنا من بين المجالات المتعددة للتكنولوجيات المتقدمة. مثل تكنولوجيا الطاقة الشمسية وغيرها من الطاقات الجديدة والمتجددة. وتكنولوجيا تحلية مياه البحر. والتكنولوجيا الحيوية. والهندسية الوراثية وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وفى هذه الإطار فإن حزب التجمع يعطى اهتمامًا خاصًا لدخول مصر عصر المعلومات والمعرفة.

  • التصنيع والخدمات المتطورة :

أن النموذج الذى يقدمه حربنا للتنمية ينطلق من مبدأ أساسى هو اشباع الحاجات الأساسية لجماهير الشعب المصرى. ويجب أن يتم تحقيق هذا المبدأ فى إطار توجه عريض لاقامة هيكل صناعى متكامل ذاتيًا. ومترابط فى نفس الوقت- ترابطًا وثيقًا مع بقية قطاعات الاقتصاد الوطنى. وتنطوى النهضة الصناعية التى ننشدها لمصر على ضرورة التحول من التركيز على الصناعات الخفيفة والهامشية التى تقوم التجميع. إلى الدخول إلى مجالات الإنتاج الصناعي الجاد . بإقامة صناعات أساسية لإنتاج المعدات الاستثمارية. وإقامة صناعات التكنولوجيا المتقدمة.

  • تطوير الإنتاج الحرفى والصناعات الصغيرة.
  • تطوير الزراعة وإقامة تنمية ريفية متكاملة.
  • تطوير التنمية الإقليمية وتوسيع الحيز السكاني.
  • مواجهة مخاطر تناقص المياه والطاقة.

 

شارك موضوعى مع أصدقائك
  • gplus
  • pinterest

التعليقات

  1. احمد صبرى عبد المجيد
    فبراير 24, 2016 at 3:04 ص

    كيف اكون عضو بالحزب انا من المنصوره بس حاليا فى الامارات وعايز اعمل عضويه اعمل ايه

شارك برأيك وكن إيجابي