عرض موجز للبرنامج العام لحزب التجمع

تاسعًا: توثيق التعاون بين مصر ودول حوض النيل وأفريقيا ودول الجنوب وتحديد المواقف تجاه القوى الدولية الكبرى وتجاه المشاكل الدولية :

لم يكن بوسع مصر يومًا – ولا في صالحها – أن تنعزل عن العالم حولها. أو عن وطنها العربى. أو قارتها الأفريقية. أو إطارها الإقليمي. فقد ارتبطت المصالح الاستراتيجية للشعب المصرى. ومن ثم للدولة المصرية. بأداء دور مؤثر وتميز فى العطاء الحضارى. وفى السياسة الإقليمية والدولية.

وعندما يطرح البرنامج العام لحزبنا رؤيته لمستقبل مصر منطلقًا من ضرورة بناء مجتمع المشاركة الشعبية باعتباره الإطار الأمثل لتحقيق التقدم والتنمية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية فى مصر. فإن الدور الذى يتعين على مصر أن تقوم به إقليميًا ودوليًا. ينطلق من مسئوليات ضمان أمنها القومى ومصالحها الأساسية. ومن قاعدة أن السياسة الخارجية هى امتداد للعمل الوطنى الداخلى. وفى خدمته. وتوظف لتحقيق المصالح الوطنية والقومية الثابتة. سواء منها السياسية أو الاقتصادية أو العسكرية أو الثقافية. وحماية السيادة الوطنية وتوفير الأمن القومى وضمان استقلال القرار الوطنى والارادة الوطنية.

***

 

 

المصادر:

 

  • بناء مجتمع المشاركة الشعبية- البرنامج العام لحزب التجمع، كتاب الأهالى رقم 64، القاهرة، أكتوبر 1999، ص 25-59.
  • المصدر السابق، ص 74-198.
  • مصر وقضايا المستقبل، كتاب الأهالى، رقم 60، القاهرة، سبتمبر 1997.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

شارك موضوعى مع أصدقائك
  • gplus
  • pinterest

التعليقات

  1. احمد صبرى عبد المجيد
    فبراير 24, 2016 at 3:04 ص

    كيف اكون عضو بالحزب انا من المنصوره بس حاليا فى الامارات وعايز اعمل عضويه اعمل ايه

شارك برأيك وكن إيجابي