التجمع يدين العدوان  على قرية الخان الأحمر الفلسطينية

 

التجمع يدين العدوان

على قرية الخان الأحمر الفلسطينية

يرفض حزب التجمع ويدين قيام سلطات الكيان الصهيوني بالاستيلاء على قرية الخان الأحمر الفلسطينية والشروع في هدمها، فهي خطوة عدوانية جديدة في مسلسل السيطرة على مدينة القدس، والسعي لتصفية القضية الفلسطينية، أمام صمت العالم، ومباركة ودعم الولايات المتحدة الأمريكية.

فقد أصدرت (ما يسمى بالمحكمة العليا الإسرائيلية) قراراً نهائياً باعتبار قرية الخان الأحمر الفلسطينية أراضٍ “إسرائيلية ” وهدم القرية وإخلائها من سكانها الفلسطينيين، وأصبح شروع سلطات الكيان الصهيوني بتنفيذ القرار أمراً حالاً في أي وقت بعد انتهاء مدة الإخلاء التي أعطتها لأهالي القرية، لكن الشعب الفلسطيني من سكان القرية وخارجها صمم على مقاومة القرار والإنذار الإسرائيلي بصدور أبنائه العارية، وسط صمت عربي ودولي مريب.وتنبع الأهمية الاستراتيجية لقرية الخان الأحمر، كونها تقع في محافظة القدس وتمثل نقطة تلاقي لربط شمال الضفة بجنوبها، حيث يهدف الإجراء الصهيوني الراهن إلى مواصلة مخططه بتقطيع أوصال الضفة وتحويل المدن والقرى الفلسطينية بها إلى كانتونات معزولة، وتوسيع أكبر مستعمرة صهيونية المسماة ” معاليه أدوميم ” وقضم أراضي القدس وتهويدها.

إن حزب التجمع إذ يرفض ويدين العدوان الإسرائيلي الصهيوني الجديد على قرية الخان الأحمر بهدف السيطرة عليها وتهويدها، يطالب كل القوى السياسية والنقابية والثقافية الوطنية والعربية والدولية بضرورة التحرك السريع للتضامن مع الشعب الفلسطيني المرابط في قرية الخان الأحمر للدفاع عن عروبتها، ورفض قيام سلطات الكيان الصهيوني بتنفيذ قرارها الاستعماري التوسعي العنصري.

عاش صمود الشعب الفلسطيني

قرية الخان الأحمر فلسطينية عربية

القدس عربية .. فلسطين عربية

 

حزب التجمع

السبت 29 سبتمبر 2018

شارك موضوعى مع أصدقائك
  • gplus
  • pinterest

شارك برأيك وكن إيجابي