حزب التجمع : ممارسة التعصب الديني ليس حرية شخصية

صرح متحدث رسمي لحزب التجمع، أن الحزب يعرب عن تقديره لرد الفعل السريع والإيجابي للفنانة الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، والتي سارعت بإلغاء قرار تكليف سيدة منتقبة مديرا لقصر ثقافة كفر الدوار.

ويشدد حزب التجمع على ضرورة تطهير مؤسسات الدولة – وفى القلب منها مؤسسات وهيئات وزارة الثقافة – من كل أشكال التعصب الدينى سواء بالممارسة أو الزي، كما يؤكد على ضرورة إعادة النظر في معايير اختيار قيادات وزارة الثقافة، التى تمثل أحد مؤسسات حماية الهوية الوطنية، ويطالب حزب التجمع بضرورة محاسبة المسؤولين عن اتخاذ قرار تكليف سيدة منتقبة بهذا الموقع القيادي في المؤسسة الثقافية وهيئاتها الجماهيرية.

إن حزب التجمع ومع خالص احترامه وتقديره لمبدأ الحرية الشخصية فى الملبس، فإنه لا يرى في ممارسة التعصب أي حرية شخصية، ويرى أن احترام الحرية الشخصية في الملبس لا يجب أن يتعارض مع الأمن القومي،  ولا يجب أن يكون حائلاً أمام إمكانية التواصل الكامل بين المسؤول والجمهور من رواد المؤسسات العامة، خاصة هيئاتها الفكرية والثقافية والفنية والإعلامية.

الأحد 8 ديسمبر 2019

شارك موضوعى مع أصدقائك
  • gplus
  • pinterest

شارك برأيك وكن إيجابي