رغم كورونا. . ورغم الحظر حزب التجمع يحتفل سبعة أيام بعيد تأسيسه الـ 44

 غداً الجمعة الموافق 10 ابريل 2020 تنطلق احتفالات حزب التجمع بعيد تأسيسه الـ 44 .. وذلك لمدة سبعة أيام متواصلة تنتهي مساء الجمعة 17 ابريل 2020.. يأتي احتفال هذا العام في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها العالم متحديا وباء كورونا الذي اختصم الإنسانية وراح يضرب دون هوادة في كل اتجاه..

حددت قيادة الحزب صورة الاحتفالات من خلال الاستخدام المكثف لكل وسائل التواصل الاجتماعي لتأكيد قدرة الإنسان على الصمود واستمرار الحياة والانتصار وزراعة البهجة رغم حصار وباء كورونا.. بالاتساق مع نهج الحزب منذ تأسيسه في 10 أبريل 1976 كواحد من أقدم الأحزاب المصرية من حيث النشأة.

 واتفقت القيادة الحزبية على تكليف كافة أعضاء الحزب على مستوى الجمهورية للاحتشاد بكل الأدوات المتاحة للاحتفال بعيد تأسيس الحزب كهدية ورسالة إلى الشعب المصري دعماً لقدرته على الصمود و تجاوز المحن معتبراً أن الايجابية والنظرة المتفائلة هي الدستور العام الذي وضعه المؤسسين الأوائل لحزب التجمع وفي مقدمتهم الزعيم خالد محي الدين مدرسة الوطنية المصرية ورائد الإصلاح الاجتماعي والديمقراطي .

وتجدر الإشارة هنا إلى أن صيغة حزب التجمع الفكرية و البرنامجية منذ إعلانها قبل 44 عاما صارت ملهمة للعديد من الأحزاب العربية واستنساخها في العديد من العواصم وهو فخر مستحق لحزب التجمع المصري الذي مازال رغم كل الصعوبات قابضا على جمرة الوطنية مدافعا عن الدولة المصرية المدنية حاملا على اكتافه أحلام الشعب المصري في غدا افضل.

هذا وقد استجابت كوادر الحزب وقياداته في المحافظات من الإسكندرية إلى أسوان لتكليف القيادة بالاستعداد للاحتفال  بتجهيز الاستعدادات اللازمة من  صور ووثائق وفيديوهات عن  تاريخ الحزب ومواقفه الوطنية والتزامه بطموحات الناس في التغيير بالإضافة الي أهم القضايا الرئيسية التي نجح نواب حزب التجمع في حلها سواء داخل البرلمان او خارجه مع  الاستعداد  بأرشيف فني وغنائي لمبدعي التجمع واليسار مثل محمد حمام وعزة بلبع وغيرهم بهدف الانحياز للقيم الأصيلة لرفع الروح المعنوية للشعب المصري وهو يواجه تلك الأزمة المستجدة المتمثلة في وباء كورونا.

وفي ذات السياق و وجهت قيادة الحزب التحية للكوادر واعضاء الحزب في عموم مصر لاستجابتهم السريعة للنداء الذي اطلقه الحزب لمواجهة فيروس كورونا والتعاون  مع كل المبادرات القائمة في الاطار السكني والجغرافي للأعضاء وتجلت تلك الاستجابة في تشكيل العديد من  المبادرات  حزبية وغير حزبية  بالمحافظات مع الحرص التام على خلع رداء الحزبية في التعامل مع الازمة، ونفذت تلك اللجان حملات شعبية لتطهير العديد من الأحياء والقرى والمؤسسات وكذلك مشاركات واضحة في برامج دعم ومساعدة العمالة غير المنتظمة .

ان الاسبوع القادم  سيكون  حافل بالأنشطة المختلفة الفكرية والفنية والثقافية احتفالاً بحزب التجمع وتاريخه النضالي العظيم.

 

حزب التجمع  الخميس 9 أبريل 2020

شارك موضوعى مع أصدقائك
  • gplus
  • pinterest

شارك برأيك وكن إيجابي