1.  من بيان الحزب صباح يوم الاربعاء26يناير 2011 بعنوان وجائت ساعه الحقيقة:
    (تجلت حقيقة الشعب المصري وحقيقة ما سببته السياسات الخاطئة للحكم ، وحقيقة المشاعر الشعبية إزاء الحزب الحاكم في أوضح صورها طوال يوم أمس (25يناير) . كانت مصر تقول كلمتها فتدين حكماً أدمن الفساد والإفساد وتزوير الانتخابات ونهب ثروات الوطن والعمل وفقط فى خدمة حفنة من كبار كبار الأغنياء . وتطالب بعدل اجتماعي حقيقي يقوم على أساس تحجيم دور الاحتكاريين والنهابين وسارقي أقوات الشعب )
    (إن حزب التجمع فى هذه اللحظات الكاشفة يؤكد ..
    أن حق التظاهر السلمي قد فرض نفسه وأنه قد أصبح أسلوباً حاسماً للتعامل مع الكوارث التي يسببها الحكم
    التغير المنشود لا يعني استبدال أسماء بأسماء وإنما التخلي الكامل عن مجمل السياسات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية التى قادت البلاد الى هذا التردي .
    نوجه كل التحية والاحترام لانتفاضة 25 يناير نوجه كل الاحترام لشهداء هذه الانتفاضة ) 26/1/2011 .
  2. نص بيان الحزب بعنوان (لاتلتفتو للشائعات):
    (نحن المعتصمون في ميدان التحرير لن نترك مكاننا إلا بعد رحيل مبارك.
    لن نلتفت إلى الشائعات التي تظهر كل فترة. نعلم أن أهالينا يحمون بيوتنا ضد بلطجية الحزب الوطني والداخلية. هناك محاولات لتشتيت انتباهنا عن مطلبنا الأساسي وهو رحيل مبارك.
    المعركة الآن هي رحيل مبارك وإذا رحل سوف نفرض شروطنا كاملة على من يدير البلد معنا.
    لن نترك ميدان التحرير مهما حدث ، ولن ندخل في معارك جانبية ، ولن نضحي بدماء شهدائنا.
    الشعب يريد إسقاط الرئيس )حزب التجمع :التاسعه صباح يوم السبت29/1 /2011.
  3. من بيان الحزب بعنوان (بيان رئاسي مرفوض):
    (عقدت الأمانة المركزية لحزب التجمع اجتماعها الدوري في الساعة الحادية عشرة من صباح السبت 29/1/2011 ، وأكدت الأمانة في اجتماعها موافقتها على البيان الصادر في الساعة التاسعة صباح اليوم .)
    (إن حزب التجمع يرفض خطاب رئيس الجمهورية الذي ألقاه ليلة الجمعة، ويعلن إن هذا الخطاب يشكل صدمة لجماهير الشعب المصري ومخيبً لآماله )
    (يعلن حزب التجمع أنه جزء لا يتجزأ من الحركة الشعبية ومطالبها ، كما يعلن قيامه بتشكيل لجان شعبية ، ودعوته جماهير الشعب أيضًا لتشكيل هذه اللجان لتحمي المنشآت ومنع الحرائق والنهب )
    صدر في الساعة الثانية من بعد ظهر السبت 29/1/2011.
  4. بيان الحزب ( نداء إلى اللجان الشعبية ):
    نجحنا في تكوين لجاننا الشعبية بكافة الأحياء السكنية في معظم محافظات مصر، والتي قامت بالدور الأساسي طوال ليلة أمس السبت في التصدي لعناصر الإجرام والتخريب التي أطلقها من خانوا الوطن والشعب.
    ومع بداية يوم جديد فإننا ندعو لمواصلة تنظيم أنفسنا في اللجان الشعبية داخل الأحياء طوال اليوم وذلك لتحقيق الأهداف التالية:
    تأمين المنازل والمنشآت الخاصة والعامة.
    تنظيم عمل المخابز وأماكن توزيع الخبز والمواد الغذائية.
    نظافة الأحياء والشوارع من المخلفات.
    التواصل مع مرفقي الماء والكهرباء و الإشراف على عملهما.
    تنظيم وتأمين فتح المراكز الطبية والمستشفيات وإمدادها باحتياجاتها من المتبرعين بالدم وخلافه.
    تجميع فائض الأدوية من المنازل وإعادة توزيعها على من يحتاجها تحت إشراف الصيادلة.
    فتح عيادات من أطباء متطوعين من أبناء كل حي.
    تنظيم المرور بالشوارع داخل الحي .
    يا شباب مصر
    فلنسارع بتدعيم اللجان الشعبية في الأحياء عن طريق تأسيس اللجان الشعبية العامة على مستوى المدن من ممثلي لجان الأحياء ، ولتفتح لها مقرات كافة الأحزاب .
    ونحن نقدم كافة مقرات حزب التجمع لعمل اللجان الشعبية العامة ونقترح أن يكون تنظيمها كالآتي :
    تتشكل من مندوب عن كل لجنة كل حي أو حارة ,
    تكوين شبكة اتصالات، يزود بأرقام تليفوناتها كل عضو داخل اللجنة لسهولة الاتصال بين اللجان في الأحياء لتلبية الاحتياجات ودعمها بشرياً في حالة الضرورة .
    تنظيم العلاقة مع المستشفيات العامة وإدارات التموين والصحة والمياه والكهرباء.
    تنظيم الاتصال بعناصر الجيش في كل موقع .